وزير الإسكان يبدى استياءه من حالة طريق بالفيوم

101

أبدى الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، غضبه واستياءه من حالة الطريق الذى يؤدى إلى مساكن الإسكان الاجتماعى بمنطقة دمشقين بمدينة الفيوم، ورفض الوزير تكملة افتتاح الوحدات السكنية بسبب سوء حالة الطريق والتشطيبات التى تواجد بها العديد من العيوب الفنية.

ورفض الوزير تكملة زيارته لافتتاح المشروع وقال لوكيل وزارة الإسكان بالفيوم لن أكمل الافتتاح إلا بعد العمل على تذليل الملاحظات التى قولتها، ورصف الطريق المؤدى إلى المنطقة المراد افتتاحها.

كان الوزير يرافقه الدكتور عصام سعد محافظ الفيوم، قد قاما بتفقد عدد من المشروعات التى تقيمها وزارة الإسكان على أرض المحافظة، حيث تفقد سير العمل بمحطة معالجة الصرف الصحى بالعزب بطاقة 10 الاف م3 / يوم، قابلة للتوسعات المستقبلية 10 الاف متر مكعب أخرى، وتخدم قرى العزب والحادقة والصعيدى بتكلفة 24 مليون جنيه، واستمعا لشرح حول آلية العمل بالمحطة، وأكد الوزير على ضرورة تذليل كافة العقبات والإسراع فى معدلات التنفيذ حتى تدخل المحطة الخدمة فى أسرع وقت ممكن، حيث تم الانتهاء من 93 % من الأعمال الإنشائية بالمحطة.

كما قام وزير الإسكان ومحافظ الفيوم بتفقد مشروع الإسكان الاجتماعى بمنطقة دمشقين التابعة لمركز الفيوم، والذى يشمل 75 عمارة بإجمالى 1800 وحدة سكنية، مساحة الوحدة 90 متراً، تشطيب كامل، مكتملة المرافق، وذلك بإجمالى تكلفة 200 مليون جنيه، وأكد الوزير على سرعة تمهيد ورصف أقرب طريق يخدم المشروع، كما استمعا لشرح حول بعض المشروعات الجديدة التى تقوم مديرية الإسكان بالفيوم بتنفيذها والتى تشمل 4 عمارات إسكان اقتصادى بمركز يوسف الصديق مساحة الوحدة 63 متراً بتكلفة إجمالية 12.3 مليون جنيه، وعمارتين بمنطقة المشتل بمدينة الفيوم تشمل 48 وحدة سكنية للأسر الأولى بالرعاية، بإجمالى تكلفة 11 مليون جنيه، كما تم إلقاء الضوء على مشروع إنشاء ورش صغيرة ومدينة للحرفيين بمركز الفيوم، وعدد من المشروعات المزمع تنفيذها بالمحافظة خلال الفترة القادمة.

كما شملت الزيارة تفقد مشروع الصرف الصحى بقرية دمشقين واستمعا لشرح حول مكونات المحطة وأحواض التجفيف ومبنى المحولات وأحواض التهوية، وتبلغ التكلفة الإنشائية للمحطة 160 مليون جنيه وتخدم قريتى دمشقين 1 و2، وافتتاح مدرسة الفيوم الجديدة للتعليم الأساسى، على مساحة 5300 متر، وتشمل 44 فصل وقاعة دراسية لرياض الأطفال والتعليم الابتدائى والإعدادى، وتستوعب المدرسة 1540 تلميذ وتلميذة، وتبلغ تكلفتها الإجمالية 18 مليون جنيه، كما شملت الزيارة تفقد مشروع الإسكان الاجتماعى بمدينة الفيوم الجديدة على مساحة 37 فدان، وتفقد محطة محولات مدينة الفيوم الجديدة والتى تبلغ قدرتها 120 ميجا فولت أمبير، بتكلفة تعاقدية 95 مليون جنيه، وتهدف إلى توفير وإمداد مدينة الفيوم الجديدة باحتياجاتها من الطاقة الكهربائية، وسيتم الانتهاء من المشروع نهاية العام الجارى.

وأعلن وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية أنه تم الاتفاق مع محافظ الفيوم على إعداد مخطط استراتيجى جديد لمدينة الفيوم الجديدة، وربط مدينة الفيوم القديمة بالجديدة عن طريق تطوير بعض الطرق والمحاور المرورية القائمة، ودراسة إنشاء محور مرورى جديد، وذلك بهدف ضخ حزمة من الاستثمارات الجديدة بمدينة الفيوم الجديدة وخدمة عملية التنمية بالمحافظة.

وأضاف أن سياسة الدولة حالياً تتجه لتحفيز معدلات النمو بالمدن الجديدة، وتم تغيير أسلوب الطرح وبدأنا نعمل وفقاً لآليات السوق وتنفيذ ما ورد فى المخططات، وما يعكس هذا التوجه هو حجم الإنفاق الكبير الذى تشهده المدن الجديدة مثل العلمين والمنصورة الجديدة وغيرها، كما تسعى الدولة جاهدة لتوصيل خدمات الصرف الصحى لكافة المحافظات، ففى عام 2014 بلغ حجم توصيل الصرف الصحى للقرى 12 % فقط، وفى نهاية عام 2018 وصلت النسبة إلى 34.5 %، بينما بلغت نسبة التغطية على مستوى الجمهورية 38.5 % وسوف تصل هذه النسبة مع نهاية عام 2022 إلى 50 %، مشيراً أن ما تم إنجازه خلال السنوات الخمس الماضية يدل على حجم الاستثمارات الكبيرة فى قطاع الصرف الصحى.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *