وقالت السلطات إنه تم العثور على الجثث في حفرة في بلدة بويرتو بيناسكو بولاية سونورا (شمال غرب)، على مسافة حوالى 100 كيلومتر من الحدود الإمريكية.

وقال مكتب المدعي العام على “تويتر”: “سيجري أطباء شرعيون تحاليل لتحديد سبب الوفاة وتحديد هويات الجثث الـ 13”.

وقد وقعت مجموعة من العائلات على هذا الاكتشاف القاتم، فيما كانت تبحث عن أقارب مفقودين.

وأصبح وجود هذه المجموعات شائعا في المكسيك التي تعاني عنفا متزايدا تغذيه النزاعات المسلحة بين عصابات تهريب المواد المخدرة، حيث تتقاتل على طرق تهريب منتجاتها المربحة إلى الولايات المتحدة.

وعادة ما يختفي ضحايا “الكارتلات” أو السلطات الفاسدة دون أي أثر، وحتى الآن، جرى الإبلاغ عن 49180 شخصا مفقودا في المكسيك.

وفي الوقت نفسه، هناك أكثر من 37 ألف جثة مجهولة الهوية تنتظر في ثلاجات الموتى المكتظة في البلاد وفقا لنشطاء.